أخر تحديث : الثلاثاء 10 أكتوبر 2017 - 6:26 مساءً

إقدام شاب بالمحمدية على الانتحار لهذه الأسباب

أقدم شاب في مقتبل العمر – حوالي 32 سنة – على الانتحار بعد أن سكب مادة الدوليو على بدنه و اشعل النار, و ذلك بحي السعادة بمنطقة العاليا بمدينة المحمدية, حيث أصيب بحروق من الدرجة الثالثة عجلت بنقله لمصلحة علاج الحريق و طب التجميل بمستشفى ابن رشد بمدينة الدارالبيضاء,  بعد أن تعذر استقبال بقسم المستعجلات بالمستشفى الإقليمي مولاي عبد الله بالمحمدية.

هذا, و يؤكد مراسلنا من عين المكان أن أسبابا عائلية كانت الدافع المباشر للإقدام على الانتحار,  و ذلك بعد أن نبه الشاب والديه أن خلافاتهما و نزاعهما المستمرين يسببان له الإحراج أمام أصدقائه و أقرانه,  كما سبق أن أنذرهما بضرورة وضع حد لحياته في حالة استمرار النزاع و الخصام بينهما.

أوسمة : , , , , ,

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



1. المرجوا الابتعاد عن كتابة تعليقات بنمط (يعطيك العافية)، (روعة)، (ممتاز)، (مشكوووور)، (ابداع).

2. زاوية التعليقات هي جزء مكمّل للموضوع الذي قرأته للتو. حاول أن تحصر تعليقك في صلب الموضوع حتى نستثمر هذا التعليق لكسب المزيد من الفائدة سواءً عن طريق مناقشة الموضوع أو عن طريق إضافة معلومات مكمّلة أو إبداء ملاحظات أخرى في نفس السياق.