أخر تحديث : السبت 18 نوفمبر 2017 - 6:44 مساءً

حزب المؤتمر الوطني الاتحادي بإقليم الرحامنة يعقد لقاء تواصليا مع فلاحي الرحامنة الشمالية

 

عقد حزب المؤتمر الوطني الاتحادي بإقليم الرحامنة صباح يوم السبت 18 بقاعة الجماعة، لقاءا تواصليا مع الفلاحين من الجماعات : سكورة حدرة /سيدي غانم /الجعافرة/سيدي عبد الله /أولاد حسون /صخور الرحامنة .

وقد تمحور اللقاء حول المشاكل التي يتخبط فيها قطاع الفلاحة ومشاكل العالم القروي خاصة مع ظروف الجفاف والكارثة التي أصابت نبتة الصبار مع الحشرة القرمزية، وتقييم حصيلة المخطط الأخضر بالرحامنة الشمالية، وكدا مناقشة الرسالة الجوابية للتعاضدية الفلاحية للتأمين على إثر الدعوة القضائية التي رفعها الفلاحين بتوكيل محاميان لمتابعة الملف. في سياق العديد من الوقفات الاحتجاجية والحوارات التي أجروها مع عدد من المسؤولين وعلى رأسهم عامل الإقليم.

وقد تناول الكلمة  عبد الرحيم بوفروا كاتب فرع الحزب بالصخور ،والاستاذ محمد الطنطاوي عن الكتابة الإقليمية للحزب، كما أطر اللقاء  آمين لقمان عضو المكتب السياسي.،فيما تناول الكلمة  عدد من الفلاحين الذين شخصوا الوضعية المزرية للفلاحين في كافة المجالات وعدم انصافهم من طرف التعاضدية الفلاحية للتأمين (mamda ) ووزارة الفلاحة.

وقد تمخض النقاش بالخلاصات التالية : تأسيس النقابة الوطنية للفلاحين بإقليم الرحامنة،ومتابعة أوضاع الفلاحين خاصة مع ظروف الجفاف وموت نبات الصبار ومشاكل المخطط الأخضر، وكذا القيام بوقفة احتجاجية أمام وزارة الفلاحة بالرباط ولقاء عدد من المسؤولين لبحث الحلول الممكنة.

أوسمة : , , , , ,

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



1. المرجوا الابتعاد عن كتابة تعليقات بنمط (يعطيك العافية)، (روعة)، (ممتاز)، (مشكوووور)، (ابداع).

2. زاوية التعليقات هي جزء مكمّل للموضوع الذي قرأته للتو. حاول أن تحصر تعليقك في صلب الموضوع حتى نستثمر هذا التعليق لكسب المزيد من الفائدة سواءً عن طريق مناقشة الموضوع أو عن طريق إضافة معلومات مكمّلة أو إبداء ملاحظات أخرى في نفس السياق.